جامعة صحار تستعد للعام الأكاديمي الجديد

إيمانا من جامعة صحار بأهمية تهيئة البيئة المناسبة للطالب وتقديم أعلى مستويات الجودة الأكاديمية فقد بدأت الجامعة استعدادتها لاستقبال العام الأكاديمي  الجديد 2017/2018م ، حيث تسعى إلى توفير كافة المستلزمات والخدمات التي تُسهم في توفير بيئة مناسبة لمعيشة الطالب كتهيئة السكن وتحسين خدمات النقل والمطاعم وغيرها.

 ونظراً لحرصها على الرقي بالجودة الأكاديمية؛ قامت باستقطاب عدداً من الكوادر الأكاديمية ذوي كفاءات وخبرات علمية عالية من شتى أنحاء العالم، حيث تضم الجامعة أكثر من 30 جنسية من الهيئتين الأكادمية والإدارية.  

الجدير بالذكر أن جامعة صحار تضم 6 كليات مختلفة بتخصصات متنوعة تتلاءم مع طموحات الطالب التعليمية والاجتماعية وتأهيله لمستقبل وظيفي باهر. حيث تم تزويد هذه الكليات بأحدث التقنيات ومرافق تعليمية ذات مواصفات عالمية ؛ وقد انعكس ذلك على الطلاب حيث تقدم عدد منهم لمسابقات علمية وأدبية تهدف لابراز قدرات الطلبة الابتكارية على مستوى السلطنة وحصلو على مراكز متقدمة.

وايماناً بدور الأنشطة الطلابية المختلفة في تنمية المهارات والمعارف والخبرات، تحرص الجامعة على انخراط الطالب ومشاركته في الأنشطة المختلفة؛ مما يسهم في صقل شخصية الطالب وتنمية قدراته ومواهبة.

الجدير بالذكر أن الجامعة تسعى لاقامة الإسبوع الاداري والأكاديمي لموظفي الجامعة مطلع الفصل الدراسي الأول والذي يتضمن مؤتمر التعليم والتعلم والذي يهدف لتطوير البيئة الأكاديمية وايجاد حلول للتحديات بكافة أشكالها.